في أوطاننا وطنّ .. يتسول من أبنائه الوطنية …؟؟


في أوطاننا وطن

في أوطاننا وطن

في أوطاننا
الطعنّ في الظهرّ شرفّ
والخيانة في تاريخنا أشرفّ مهنّة
في أوطاننا
يصير الإسلام حالة صوتية
مجرد حربّ بين الشيعة و السنّة
في أوطاننا
يصير الربّ مجرم حربّ
طالما سفكّ الدماء هو طريق الجنّة

في أوطاننا
شيوخ يظنون أنفسهم رُسل مُرسّلة
كل همّهم على منابرهم إشعال الفتنة
في أوطاننا
ملوك لا يعرفون
ما معنى كلمة الجوع
يموت شعبهم الغبيّ
وهم يموتون من فرّط السُمنة
في أوطاننا
أنصاف مثقفون وأبواق فارغة
كلما أحرجّتهم في السؤال
قالوا لك عليك ألفّ ألفّ لعنة

في أوطاننا
حثالة يبيعون أمهم وأختهم
لجهاد النكاح
لأن شيوخهم أخبروهم
أن الله اليوم
يحتاج نكاحهم في هذه المحنة
في أوطاننا
يعيش وزير حقير
ومواطن مسكين فقير
وحيوان يعيش على بول البعير
ثم يتساءلون
لما هذا الوطن صارت رائحته مُعفنة

في أوطاننا
كذبة كبيرة إسمها الوطنّ
رضيع لا يجد حليباً ولا نقطة لبنّ
شهيد لا يجد له قبراً ولا حتى كفنّ
أي وطن هذا الذي يضرب على العصبّ
تحتاج كي تفهمه الى تعاطي الحبوب المُسكنة

في أوطاننا
عاهرة قذرة إسمها دولة اسرائيل
تقول أن حدودها من الفرات إلى النيل
كلّ العرب يمارسون معها رذيلة التقبيل
كلهم يضاجعونها في السرّ رغم القال والقيل
ولا أحد يتشرفّ بها في الأخبار العلنيّة المُعلنة

\
/

على حافة الوطن

في أوطاننا من يحاسبك على الكلمة
وهو في عمره كله لم يفتحّ حتى غلاف كتاب
في أوطاننا من يتعالى عليك بفخرّ وإزدراء
رغم أن كرامته مدفونة بلا كفنّ تحت التراب
في أوطاننا شيخ رخيص يُبيح قتلك بفتوى
لأنه يظنّ نفسه رسولاً أو حتى ربّ من الأرباب
في أوطاننا سيأتيك من يُعلمّك العروبة والوطنية
فقط لأنه تابع حلقة من مسلسل تافه إسمه وادي الذئاب

بلال فوراني

صباح وجهك وقلبك وضحكتك …؟؟


صباحك وطن

صباح وجهك الطيب الرائع المشرقا
صباح قلبك الجميل الذي يقطر عشقا
صباح ضحكتك التي أغرق فيها غرقا
 
صباح وجهك صار قبلة المحبين والعشاق
صباح قلبك صار منبراً للشوق والأشواق
صباح ضحكتك صار البعد عنها أمرّ لا يطاقّ
 
صباح كل وجه يزرع في نهارك الأمل
صباح كل قلب ينبض بالحبّ ولا يعرف المللّ
صباح كل ضحكة إن لم تقتلك أصابتك بالشللّ
 
\
/
 
على حافة الصباح
 
صباحك .. سحرّ شعوذة بل سرّ خطير
صباحك .. سجنّ معتقل وأنا فيه الأسير
صباحك .. قلب مجنون أنا فيه الحب الأخير
كل صباح لا يتكحلّ برؤية وجهك الجميل
هو صباح ضرير لا يستحق الصحو أو التقدير ؟؟
 
#بلال_فوراني

صباحك …؟؟


فنجان قهوة في يديها

صباحك وطن جميل .. ؟؟


 

صباحك وطن جميل

صباحي فنجان قهوة
وأنتِ فيه قطعة السكر
صباحي ورد وياسمين
وأنت البستان الأخضر
صباحي قلب يشتاق لك
وفي حضورك يرتبك ويتبعثر
صباحي جنون وخطيئة
وأنتِ فيه الذنبّ الذي لا يُغفر
صباحي يا سيدتي
عطش لا يرتوي
جوع لا يكتفي
شوق لا ينتهي
كل الناس يا سيدتي
يشربون القهوة كي يصحوا
وأنا معكِ أشرب قهوتي كي أسّكرّ ..؟؟
\
/

على حافة الصباح

صباحك جنون متطرف ليس فيه وسط
صباحك معركة فيها كل أنواع الخطط
صباحك حروف عاشقة وأنا فيها كل النقط
صباحكِ يا سيدتي
وطن جميل .. وأنا فيه المواطن الوحيد فقط

بلال فوراني

السلام عليكم حين أحيا وحين أموت … وحين أصير نسّياً منسّيا ..؟؟


السلام عليكم

سلام إلى كل من غادر وطنه وحمل في جعبته ذاكرة تفيض بالياسمين والأشواك , سلام إلى كل من تمسك بوطنه وترك جذوره الضاربة في أرضه تشده إليها مثل الأم التي لا تغادر طفلها , سلام إلى كل من عضّته الظروف القاسية فلملمّ أشياءه الحزينة وافترشّ بوصلته يبحث عن جهة واحدة لا تلقي القبضّ عليه , سلام على الموت الذي غيبّ أحبابنا وأصدقائنا ورفاقنا وجعلهم بضاعة كاسدة في ذاكرة الإعلام , سلام على أزمة فرقتّ الأخوة ومزقتّ الصحبة وضيعتّ العشرة , سلام على بطون لم تشبع وقلوب تصلي وتركع ومهما ناديت فإنه لا أحد يسمع , سلام عليك أينما كنت أيها الغريب الذي صار يحمل هوية لاجئ أو نازح أو مهاجر وفي أحسن الظروف صار يحمل إسم مواطن على قيد الموت.

سلام إلى وطن صار عدد المحللّين السياسيين فيه أكثر ممن يحللّون الحلال والحرام , . سلام إلى وطن صار حبّه جريمة والدفاع عنه خيانة والموت لأجله خطيئة , سلام إلى وطن وحيد يعيش في الوحدة لوحده بعدما غادره كل من كان يتبجّح بالوحدة العربية , سلام إلى وطن طعنوه في ظهره وطعنوه في صدره وطعنوه في قلبه ولم يتركوا شبراً فيه كي يحفر عاشقين أولى حروف اسمائهم عليه , سلام إلى وطن مهجور مكسور يئنّ من الغدر والقهر ولا أحد يمدّ يده كي يربّت على كتفه, سلام إلى وطن تشتتّ أبناؤه وتبعثرتّ بناته وضاع البيت الذي كان يحميهم من غدّر الأيام , فصار الشارع ملجأهم والحديقة منزلهم والرصيف مخدتهم والخيمة ملاذهم, , سلام إلى وطن صار فيه التاجر ربّ يتحكم بأقوات الناس فيطعمّ من يشاء ويحرمّ متى يشاء , سلام إلى وطن صار وجعه أطول من كلّ اللحّى التي طالت في ذقون من قالوا … وجاهدوا في سبيل الله ..؟؟

سلام لكلّ من قال سأعانق الشمس لأجل وطني .. فعلها المجنون عانق الشمس ثم أحترق , سلام لكل من ضحك في وجه دورية شرطة فاسدة وهي تجوب الشوارع بحثاً عن أخطاء البشر , سلام لكلّ من غادر الجامع حين سمع الخطيب يقول اذهبوا لا تثريب عليكم فأنتم الطلقاء , سلام لكل من يضع على عينيه نظارة بعشرين ألف عدسة وهو يقول رحماك ربي فقد تشابه علينا البقر , سلام إلى كل من يطبطبّ على وجعه ويكذبّ على حزنه ويوهمّ قلبه أن ما في القدّر طعام وليس حجارة , سلام على من يتابع الأخبار ولم تصّبه حكّة جلدية لان لديه حساسية حين يسمع نشرة المنافقون , سلام لكل من ركب أمواج البحر وخاطر بحياته هرباً من الموت كي تعانقه أسماك القرش وهي تقول أينما تكونوا يدرككم الموت , سلام عليّ حين أحيا وحين أموت وحين ألجأ إلى جذع شجرة في وطني وأقول بعد ما رأيت ما حدث فيه … يا ليتني كنت نسياً منسياً ..؟؟

\
/

على حافة السلام

أيها المغادرون من دون تحية وداع
أيها القادمون من جهاد النكاح والجماع
أيها الصابرون على الأحزان و الأوجاع
أيها الكانزون المال والذهب والأطفال جياع
سؤال يجول في خاطر كل حيّ على قيد الموت
ما نفع كل هذا السلام .. إذا الوطن يا سادة ضاع

بلال فوراني

الحوار المتمدن
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=475210

عرب تايمز ArabTimes
http://arabtime.com/portal/article_display.cfm?ArticleID=38738

صباحك يا وطني ..؟؟


صباحك يا وطني