رسالة شوق على حافة الكتابة ..؟؟


 

 

رسالة شوق على حافة الكتابة .

يحدث أن يمشي المستحيل أمامي
وأنا لا أرى ذاك الممكن في ذيله
وأشتهي مضاجعة الحلم معك
وأمددّ الطريق أمامك سريرا مخمليا
ويحدث كثيراً
أن تبرد أصابعي على دهشتك
وأنزف خوفا
وأهطل وجعا
وأسقط حزنا
كلما رأيتكِ تتأبطين يد الممكن
وأنا أنام كل ليلة من قهري
ورأسي تغفو فوق وسادة المستحيل ..؟؟

يحدث أحيانا
أن أتعلثم حين أناديك من بعيد
ويرتد الصمت لي كصدى موج أخرس
أقف على الشاطئ هكذا .. مثل حجر أصمّ
لا بوصلة تخبرني أين أنا الآن
ولا خريطة تبللّ عطش الطريق للخطوة
يحدث غالبا
أن أناديك وحنجرتي تخونني بالكلمات
أن أصرخ باسمك فتشنقني حبالي الصوتية
أن أوشوش للبحر في أعماقه كم أحبك أنا
يحدث دوما
أن أتوسل للنوارس أن توصل لك سلامي
وتحمل لك رسائلي التي لم أكتبها لك
وأن تجرب أن تستعير من الملائكة أجنحة
إلا أنها تقع دوما في فخ الأسئلة الملغومة
ويصطادها القدر ويرميها في قفص النسيان ..؟؟

\
/

على حافة ما يحدث

ثمة اشتياق كافر في صدري
يشعل براكين اللهفة والحنين
يغويني بفكرة أن أصوم عنك
وأن أكون في حبك من التائبين
وهو لا يعلم أني من الضالين
أحب قضاء ما فاتني ولو بعد حين

#بلال_فوراني

Advertisements

شاركني برأيك.. ودعني أتنفس حرفك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s