بين الواحد والصفر .. تساؤلات لرقم ما ..؟؟


بين الصفر والواحد .. تساؤلات لرقم ما .

كنتّ أخافُ كثيرا من الصفّر
لأنه يحاول أن يطولَ سقفّ الواحد
فأسقطُ في قعر الاحتمالات المخيفة
أتلاطم بين رغبةِ النهوضّ من العدم
ورغبةُ التجمدّ على عتبةِ أي رقم
كنتُ أقولَ في نفسّي
الحياةُ ما هي إلا ملعقة من المستحيل
نتناولها كل صباح ويظلّ طعمها الى آخر الليل
كي نصحو في اليوم الثاني ونمارس عادتنا في النسيان
إلا أننّي أخيرا أكتشفت كيف يتصالح الممكن مع المستحيل
وأيقنتّ أنّ على الصفرّ دوماً ..
أنّ يذوبَ في زاوية ما أمام الآخرين
ويتكومّ كبقعةِ زيتّ أمام الأعدادّ
حتى يُعطيها تلك الضخامة وذاك البريق

هل نظرت الى نفسك يوما …وقلت من أنا ..؟؟
لم تكن من أبطال الفرح ولا من ضحايا الحزن
الدنيا لم تشوهك بالشكل الكافي حتى تصير مجنونا
إنما ركلتكَ كي تعبثّ بك في محرقة السؤال والاجابة
كثيراً ممن غادروا محرقة الحياة ..كانوا ربما صفرا
ولكن أنت.. كنت واحدا ممن لم يطالهم سعيرها …
لم تشعل فيك النيران ..لم تأكل أوراق عمرك
ولم تعطيك تذكرة عبور مجانية من الحياة
كنت واحدا ولم تكن صفرا …
الذين يعبرون جسر الموت هم فقط
الذين يملكون ترف أن يكونوا صفرا
صفر في ذاكرتنا صفر في حياتنا
صفر في حاضرنا صفر في مستقبلنا
ولكن ماذا عن الذين نخسرهم في زحمة الحياة
وهم ما زالوا يملكون اقامة في كياننا ووجودنا
هل هم أيضا صاروا صفرا مرميا في هامش حياتنا
المأساة أن هؤلاء بالذات
هم الذين سنكتشف ولو بعد حين بأنهم لم يكونوا صفرا
لقد كانوا السبب في أنك اليوم عدد كبير وضخم وجميل

\
/

على حافة الوجع

قد تكون مجرد صفر في جدول اهتمامات الناس
ولكن في علم الرياضيات والحساب
وجودك هو من أعطى هؤلاء الناس معنى لحياتهم ..؟؟

#بلال_فوراني

Advertisements

شاركني برأيك.. ودعني أتنفس حرفك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s