صباح القهوة وشفاهك والسجائر ..؟؟


صباح وجهك وشفاهك والسجائر

صباح وجهك وشفاهك والسجائر

صباح الخير
صباح أصابعك وهي تعدّ فنجان القهوة
صباح الماء يغلي شوقا وعشقا في الركوة
صباح رائحتها التي تفوح عن بعد ألف خطوة

صباح الخير
صباح امرأة وجهها أحلى من السكر والعسل
وجهها خريطة لكل ضائع وتائه يعيش بلا أمل
وجهها لا يستحق في الصباح إلا جيش من القبلّ

صباح الخير
صباح الشوق لك أيتها الساحرة الفاتنة المذهلة
صباح امرأة استفتح بها صباحي دوماً كأنها البسملة
هي تقرأ أوراد الصباح وأنا أطبع على شفاهها ألف قبلة

\
/

على حافة الصباح

صباح وجهك المشرق والعاصف والماطر
صباح ضحكتك التي تجبّر القلب والخاطر
صباح صوتك وهمسّك المجنون والساحر
لا أجملّ ولا أروعّ من قبلة في الصباح
معجونة برائحة القهوة والسجائر ..؟؟

بلال فوراني

حين يموت الوطن .. اقرأوا عليه سورة العفنّ ..؟؟


 

حين يموت الوطن اقرأوا عليه سورة العفن

حين يموت الوطن اقرأوا عليه سورة العفن

ماذا حدث لك يا وطن 
لقد اهترأت كثيراً لست كما كنت أعرفك سابقاً ,طال الشيب في حدودك فصارت مرتع لكلّ المهربين ,وبانتّ التجاعيد على تضاريسك فصارت الكهوف ملاذّ للمجرمين , وصوتك صار باهتاً جداً فلم يعد يغّري الماروّن بقربكَ للاستماع إليه , وقد ظهرت الشقوق على خدّك وفضحّتك العنصّرية والطائفّية والعصبيّة والهمجّية , واحدودبّ ظهرك وتقوسّ قلبكّ وصرتَ تتكئ على الطين وعلى الشجر
وعلى جثث أبنائك المرمية في الشوارع ..؟؟

ماذا حدث لك يا وطن
كيف تكالب عليك الهمجّ وصاروا ينهشوا تاريخك المزروع في ذاكرة الكتب المدرسية , كيف صرتَ مجرد تذكرة سفر ننسى فيها اسمك عند خروجنا من حدودك الى غير رجعة ولا عودة ,كيف كنت يوماً معبداً نصلي فيه وصرت مسرحاً لكل مهرج يلطخ أفكارنا بحركاته البهلوانية السخيفة , كيف قزمّوك وحشروك في علبة سردين إسمها الحرية وباعوك في السوق السوداء بسعر أرخص من أجرة عاهرة في ليلة حمراء …؟؟

ماذا حدث لك يا وطن
متى صار حبك جريمة وعشقك رذيلة والموت لأجلك أكبر خطيئة
متى صار النعيق فيك أغنية صباحية نستقبلها كل يوم بدل صوت فيروز
متى صار رغيف الخبز فيك أرخصّ من الكرامة العربية المعجونة بقمح الخيانة
متى صارت شربة الماء فيك معبأة في قوارير معدنية ومنكهة برائحة الغدر والطعن في الظهر
متى صارت الوطنية فيك سجادة نصلي عليها الفرض الاول ونقضي ما فاتنا من شرف لم نعرفه يوماً ؟؟

\
/

على حافة الوطن

حين يموت الوطن
لا تبكوا عليه وتلعنوا الزمن
لا تنافقوا وترثوه بقصائد كلها شجنّ
لا تلفوه بشعارات الكذب وتجعلوها كفن
حين يموت الوطن
تصير الأرض كلها رخيصة ولو كانت جنة عدنّ

بلال فوراني

ليلة الاسراء والمعراج يا بقر يا نعاج ..؟؟


كل عام وأنتم بشر

كل عام وأنتم بشر
يا عربّ مات فيهم الشرف واحتضرّ
يا عربّ صرخ فيهم الوطن حتى كفرّ
يا عرب ما زالت رؤوسهم تحت الحُفر
يا عرب صارت الخيانة عندهم وجهة نظرّ

كل عام وأنتم بشر
يا أمة يخجلّ منها البصر
يا أمة صار العقل فيها ذنبّ لا يُغتفر
يا أمة تحلم بجنة عرضها السموات والأرض
ومسجدها الأقصى ومسّرى رسولها في خطر

كل عام و أنتم بشر
يا قلوباً أقسّى من الصخر والحجرّ
يا عقولاً أسمنّ من عقول البغال والبقرّ
يا أمة لو عاد رسولك اليوم ورآكِ
لكان قلبه الكريم توجعّ وتألمّ وانفطرّ

\
/

على حافة الاسراء والمعراج

كل عام وأنتم بشرّ
يا أمة تحتفل بليلة الاسراء والمعراج
يا أمة كل تفكيرها اعوجاج في اعوجاج
تركتم مسرى رسولكم محتلّ يا بقر يا نعاج
ثم ذهبتم للجهاد في كل مكان أفواج أفواج ..؟؟
بلال فوراني

يا جـــلالـــة الــمــلـــك الحـــمـــار …؟؟


يا جلالة الملك الحمار

يا جلالة الملك الحمار

من هذا الحمار
ملك مصنوع من الغبار
يظنّ الشمس تشرق لأجله
ولولاه ما طلعَ النهار
ينتفّ شعر إبّطه
ينتفّ شعر أنفه
ينتفّ حتى شعبه
ولا يشعر بالخزيّ أو بالعار
يسرق الثروات
ويأكل الخيرات
ويضاجع الأمهات
ولا يعرف عدد أطفاله الصغار
كيف لا يصيبنا الإنبهار
كيف لا يصيبنا الدوار
إذا صار رباً
يُنزّل بأمره الأمطار
وصار رباً
يقرر من هم المؤمنين
ومن هم الكفار
وصار رباً
يُدخل من شاء جنته
ويدخل من شاء النار

فيا جلالة الملك الحمار
يا صاحب الأمر والقرار
يا من يعيش على النفط
في القصور خلف الأسوار
يظنّ نفسه عنترة زمانه
كأنه شمس تدور حوله الأقمار
يفتعلّ حرباً
ويقتلّ شعباً
ويؤجّر كلباً
كي يبررّ له هذه الاستعمار
ضميره مأجور
وعقله مخمور
وأبوه مسعور
وعائلته كلها من سلالة الفجّار

أخبرنا يا جلالة الملك الحمار
أخبرنا كيف احتكرّت الإذاعات
وكيف صادرت كلّ الشاشات
وكيف علمتّهم في نشرات الاخبار
أن يكذبوا علينا
ويضحكوا علينا
فتصير الهزيمة انتصار
ويصير الهدمّ والتدمير إعمار
ويصير الأمن ذريعة للقتل والدمار
وتصير ملكاً مع أنك في الأصلّ حمار

يا جلالة الملك الحمار
يا من تجري من تحته الأنهار
ويعيش على حسّه البغال والأبقار
كأنه هارون الرشيد أو ربما شهريار
ليس الذنبّ ذنبك
أنك ملك حمار
فكلّ الذنبّ علينا
وكلّ الحقّ علينا

فنحن شعوب
مليئة بالعُقدّ
نكره الرذيلة
ونعشق شهوة الجسدّ
وفي انفصام الشخصية
لا يجارينا أحدّ

نحن شعوب
عربية قذّرة
عقولنا محصورة
في شرعية العوّرة
وتاريخنا كله
بطولات كاذبة ومزوّرة

نحن شعوب
منهارة محطمّة
صراخنا عريض
لكن الشفاه مُكممّة
والكذب فينا
يستحيّ منه
حتى مسيلمّة

نحن شعوب
تعيش حالة ازدهار
تستحقّ على غبائها
جائزة نوبل أو أوسكار
تاجرنا باسّم الربّ
وجعلناه مجرم حربّ
فصرنا حميراً نحمل الأسفار

يا جلالة الملك الحمار
أخبرك باختصار
ليس الذنبّ ذنبك
بل الذنبّ ذنبنا
والحقّ علينا
فنحن أصلاً
يا جلالة الملك الحمار
شعوب تعشق الاستحمّار

\
/

على حافة العرب

في بلادنا يغتالوا يوسف
ويتهموا الذئبّ بدم القميص
في بلادنا كل شيء عالي وغالي
إلا المواطن فيه واطي ورخيص
في بلادنا مسموح لك أن تموت
ولكن دفنك يحتاج إلى ترخيص

بلال فوراني

على صفحتي في الفيس بوك


arabtimes عرب تايمز
http://arabtime.com/portal/article_display.cfm?ArticleID=38372

الحوار المتمدن

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=468090

دام برس

http://www.dampress.net/?page=show_det&category_id=21&id=59336

وزارة الاعلام العربي …؟؟


وزارة الاعلام وزارة الاغنام

مساء امرأة تشهق بالشوق ..؟؟


مساء امرأة

مساء الحرف العابث فوق الورق
مساء ينزف عطشا مثل قطرات العرق
مساء صوتك الجامح كلما اشتعل بالشوق إحترق

مساء شفاهك التي تقطر غواية
في الشفة السفلى قصة وفي الاخرى رواية
كلما وصلت في قبلاتي للنهاية عدت من البداية

مساء الجوع لامرأة طيبة شهية
تتخبطّ على جسدي مثل الهزّة الأرضية
وتحتلّ كل صراخي وأنيني وشهقاتي الهمجية

مساء توحشي وتطرفي وتمردي الفظيع
مساء أظافري التي تحفر في ظهرها أجمل توقيع
مساء الوشم الذي أزرعه بشفاهي على صدرها كي لا يضيع

مساء امرأة ترديني آخر الليل قتيلا
لا عندها رصاصة رحمة ولا تعرف للسلام سبيلا
مجرمة … تتركني حملاً وديعاً بعدما كنت حصاناً عربياً أصيلا

\
/

على حافة المساء

مساء الحب يا أشهى النساء
مساء الجموح والجنون آخر المساء
مساء تصير فيه الشفاه ملحمة ارتواء
مساء امرأة كلما خلعت عن جسدها الرداء
كتبت عليه قصيدتي وتركت لها متعة الإمضاء

بلال فوراني

لا تسأليني كيف أنت …؟؟


لا تسألين كيف أنت

لا تسأليني كيف أنت
ما زلت على عهدي أنكمشّ مثل طفل صغير أمامك
وأقبلّ أصابعك التي ترسم خرائط عمري بكل مهارة
وأغفو عند ضفيرتك وأتدلى كطفل يختبئ في حضن أمه
ما زلت كما أنا يا سيدتي
أذوب قطعة وراء قطعة وراء قطعة
كي لا يبقى مني في النهاية …. سوى أنتِ ..؟؟

لا تسأليني كيف أنت
ما زلتً أركب صهوة أحلامي كي أصل لك
وأظنّ نفسي الفارس الهارب من الحكايات الجميلة
كي يزرع تلك القبلة المنتظرة على شفاهكِ المخملية
فتصحو عيونك الناعسة من سباتها الطويل
وأسقط أنا صريعاً في غيبوبة عشقكِ المجنون

لا تسأليني كيف أنت
الأوقات تشبه بعضها وعقرب الساعة يلدغني بالانتظار
والورود ما زالتّ على حالها .. جافة من دون عطركِ
وصندوق بريدي يئنّ من الفراغ الذي يتسكعّ فيه
وقلبي سلةّ غياب لا يحملّ سوى باقات الاشواق
وأنا الساقط سهواً من أبجدية حبكِ
صارت روحي معلقة بكلمة من شفاهكِ …؟؟

\
/

على حافة الوجع

لا تسأليني كيف أنت
لا تسأليني كيف أصبحتّ
صار غيابك وحشّ يفترسني في كل وقتّ
صار مشرداً في الشوارع فوق الاسفلتّ
وقلبي كعبة أحزان
تطوف حوله الأوجاع ولكن بصمتّ ..؟؟

بلال فوراني

 

ماي بلوغر
http://bilalfourani.blogspot.de/2015/04/blog-post_27.html